هل تسيطر نيتفليكس على حقوق البث الخاصة بشركة بين ان سبورت

محمد الشراقة 

كثر اللغط منذ أيام حول امكانية شراء نيتفليكس لحقوق البث الخاصة للمباريات الشرق الأوسط وافريقيا  والعالم  بعد سيطرتها على مجموعة من شركات العالمية واتساع عدد منخرطيها في العالم 

شركة نيتفليكس  التي باتت تسيطر على كبريات شركات الإنتاج في العالم  وتسوق لمنتوجها على الويب اصبحت حلم كل باحث عن المعرفة او التشويق 

الشركة التي يبلغ عدد مشتركيها في العالم 137 مليون مشتركا الشركة التي ابتدءات من خلال تأجير أشرطة دي في دي وتسويقها عبر البريد  اصبحت اليوم تملك نصف العالم  من الإنتاج يمكنها ان تسقط عائدات السينما وتغير نمط مشاهدة هذه الأخيرة في دور العرض 

الشركة التي بات سهمها يساوي  400 دولار  للسهم الواحد وتتجاوز عائدتها 12مليار دولار 

والفضل يعود الى مديرها "ريد هاستينغز " الذي يملك نظرة مستقبلية في عالم التسويق وخدمة الترفيه المنزلية 

انباء تقول ان ريد يطمح الى شراء حقوق البث التيليفيزيوني حول العالم والإستثمار فيها  منافسا بذالك اقوى شركة للبث للدوريات الإنجليزية والإسبانية بي ان سبورت   

فهل تنجح نيتفليكس من إحتكار هذا المجال الخصب الذي يضر ملاين الدولارت للبين سبورت علما أن مدير بين ان سبورت يستعين بالحكومة القطرية للحفاظ على الباقة الرياضية التي تتوفر على 17 قناة 

وتعرف باقة قنوات بي ان سبورت نكسات مالية نتيجة القرصنة والإحتكار  وتبرز الأرقام انخفاظ المشتركين في باقتها الرياضية حول العالم اخرها فرنسا  حيث استغنت عن خدماتها



مواضيع قد تعجبك