المديرية الجهوية للصحة بالداخلة تنشر بيان الحقيقة تتهم فيه جريدة بتسويق المغالاطات وتتوعد بمتابعة قضائية

بيان حقيقة

على إثر المقال الذي نشره موقع إلكتروني يُسمى "الداخلة الآن"، وهو الموسوم بعنوان: "حصري / مواطنون بأمهيريز يفضحون واقع قطاع الصحة بالاقليم وسط حديث عن صفقة مشبوهة"، والذي حمل مجموعة من المغالطات والأكاذيب التي تسعى للتشويش خدمة لأجندة من يقفون وراءها، وتنويرا للرأي العام المحلي والجهوي، فإننا نؤكد أن:

المركز الصحي لجماعة بئركندوز يتوفر على طاقم صحي يقدم خدمات طبية وتمريضية لساكنة الجماعة بشكل مستمر، إذ حسب الإحصائيات التي وفرتها المندوبية الإقليمية لأوسرد، فقد تم خلال سنة 2019، إجراء 6037 علاج تمريضي، و927 فحص طبي من خلال الوحدات الطبية المتنقلة، و6 ولادات.

المديرية الجهوية للصحة بجهة الداخلة وادي الذهب لم تتوصل بأي بدعم مالي يُذكر من طرف المجلس الإقليمي لأوسرد، وأن مبلغ مليون درهم المذكور في ذات المنشور، مخصص لإعادة تهيئة المركز الصحي بئركندوز، ومازال مبرمجا ضمن الإعتمادات السنوية للمجلس.

رفضنا المطلق لما تقوم به بعض المنابر الصحفية من حملات تشهير ونشر أخبار كاذبة دون أن تتكبد عناء التحقق من صحة هذه الأخبار أو على الأقل أخذ الرأي الآخر احتراما لقواعد المهنية والتزاما بأخلاقيات المهنية.

سلك كل الإجراءات والمساطر القانونية في مواجهة مروجي هذه الأخبار الزائفة أمام الجهات القضائية المختصة.

ختاما نؤكد على احترامنا الكامل للصحافة المحلية وإيماننا العميق بحقها بل واجبها في نقل الخبر وإبداء الرأي، وحرصنا الشديد على التواصل الدائم مع نساء ورجال الإعلام.



مواضيع قد تعجبك