خايبة لمعاودة مؤتمر دولي لرجال البحر منظم بالداخلة مدارش الصواب ومترحمش على البحارة الذين قضو في غرق مركب في عرض البحر

خايبة لمعادوة الملتقى الدولي لرجال البحر المنظم من طرف جهة الداخلة وادي الذهب المنظم بقصر المؤتمرات هذا الصباح أهمل بشكل مقصود الترحم ولو بكلمة  على البحارة الدين قضوا في غرق مركب للصيد البحري في عرض البحر   
القضية موصلاتش هنا  بل استمر منظمو هذا الملتقى الى تسير جلاسات كلماته الإفتتاحية دون  اي تنبيه  
 حتى تدخل مندوب الجهوي للصيد البحري وتدارك الموقف ليتدخل المندوب الجهوي للصيد البحري  ليتدارك الأمر 
والظاهر أن اللجنة المنظمة اصيبت  بالإرتباك امام الحضور الذي لاحظ تخبطا وعشوائية في التقديم والتسير 
وكانت الكلمات الافتتاحية لكل من رئيس الجهة، المرصد الوطني لرجال البحر، جمعية حماية الثروات البحرية بالداخلة  كلها تصب في الدور الكبير للملتقى بدون اي ذكر او ترحم على البحارة المفقودين والذين قضو غرقا  بالبحر  في مؤتمر دولي كبير ومصروفة عليه الزبابل ديال لفلوس


مواضيع قد تعجبك